العملاق تايمز
مرحبا بزوارنا الكرام في منتدانا الغالي أرجوا أن ينال اعجابكم


 
الرئيسيةالبوابة*اليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
»  مرض السيدا
الإثنين نوفمبر 28, 2011 7:05 pm من طرف وردة فلة

»  فروض في كل المواد للسنة الثانية 2 متوسط مكتبة كاملة حصري لمنتدانا الغالي
الإثنين نوفمبر 28, 2011 7:02 pm من طرف وردة فلة

»  غابة الامازون
الإثنين نوفمبر 28, 2011 7:01 pm من طرف وردة فلة

»  حياة الشاعر مفدي زكريا ( moufdi zakaria ) بالفرنسية بحث السنة الثانية متوسط
الإثنين نوفمبر 28, 2011 6:32 pm من طرف وردة فلة

»  الحث على العمل
الإثنين نوفمبر 28, 2011 6:30 pm من طرف وردة فلة

»  اليابان قوة تجارية كبرى
الإثنين نوفمبر 28, 2011 6:29 pm من طرف وردة فلة

» انا جديدة بينكم فهل من مرحب؟؟؟
السبت نوفمبر 26, 2011 11:50 am من طرف وردة فلة

» المفعول معه
السبت نوفمبر 26, 2011 11:36 am من طرف وردة فلة

» طلب بحث في المخدرات و صورا لها
السبت نوفمبر 26, 2011 11:29 am من طرف وردة فلة

» كيف تكون التغذية قبل الامتحان
الجمعة نوفمبر 25, 2011 7:37 pm من طرف وردة فلة

»  فقرات بالانجليزية للسنة الرابعة متوسط
الجمعة أكتوبر 21, 2011 8:19 pm من طرف mimo

» برنامج رائع مفيذ لتلاميذ الرابعة متوسط
الجمعة أكتوبر 21, 2011 8:17 pm من طرف mimo

»  العلوم الطبيعية و الحياة السنة الثانية متوسط
الجمعة أكتوبر 21, 2011 1:41 pm من طرف وردة فلة

»  Sujets Arabe 2am
الجمعة أكتوبر 21, 2011 1:37 pm من طرف وردة فلة

» قرص علوم الطبيعة و الحياة - رابعة متوسط ( bem 4am )
السبت أكتوبر 15, 2011 2:58 pm من طرف mimo

» دروس,تمارين,قواعد,في مادة الرياضيات سنة رابعة متوسط
الجمعة أكتوبر 14, 2011 5:06 pm من طرف mimo

» قرص فيه حلول جميع تمارين الرياضيات للسنة الرابعة متوسط
الأحد سبتمبر 25, 2011 1:02 am من طرف محمد الامازيغي

»  نيو أورليانز تحيي ذكرى كاترينا
السبت سبتمبر 24, 2011 4:48 pm من طرف أسماء الجواهر

» قرص الرفيق في الفيزياء ( النسخة الاصلية )
السبت سبتمبر 24, 2011 12:40 am من طرف lalahaha

»  الشامل لسنة رابعة متوسط
الأربعاء سبتمبر 21, 2011 12:33 am من طرف chamso

»  من نساء الجنة
الثلاثاء سبتمبر 20, 2011 2:06 pm من طرف mussa

منتدى
ازرار التصفُّح
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 بحـث
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
المدير العام
 
عفة
 
أسماء الجواهر
 
abdou
 
وردة فلة
 
امال
 
mimo
 
rama13
 
ichraf
 
HACHICHI
 
ساعة المنتدى
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
برامح تحتاجها
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.

widgets
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 111 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو aek10000 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 787 مساهمة في هذا المنتدى في 739 موضوع

شاطر | 
 

  حكمُ الطاغية بن علي خرج من الباب في الخفاء ثم عاد من الشباك، بل من الباب، بعد كلِّ سفكِ الدِّماء!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
Admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 688
نقاط : 9472 تاريخ التسجيل : 30/05/2010
العمر : 26
المزاج : great

مُساهمةموضوع: حكمُ الطاغية بن علي خرج من الباب في الخفاء ثم عاد من الشباك، بل من الباب، بعد كلِّ سفكِ الدِّماء!   الجمعة يناير 21, 2011 12:07 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
حكمُ الطاغية بن علي خرج من الباب في الخفاء
ثم عاد من الشباك، بل من الباب، بعد كلِّ سفكِ الدِّماء!

أُعلن في 17/1/2011م تشكيل حكومة في تونس برئاسة الوزير الأول، القديم الجديد، محمد الغنوشي الذي كان العضدَ والساعدَ للطاغية الهارب بن علي. لقد شُكِّلت الحكومة في غالبيتها من حزب الطاغية، التجمع الدستوري، واحتفظ ستة وزراء من حكومة بن علي بمناصبهم في الحكومة الجديدة، ومن هذه المناصب الوزارات "السيادية": الدفاع والداخلية والمالية والخارجية... ثم ضَمَّ الغنّوشي إليها ثلاثةً من أحزاب المعارضة في وزاراتٍ هامشية لإيجاد مظهرٍ خادع لما سمي بالوحدة الوطنية! وهكذا حافظت زبانية بن علي من خَلْفِه على "استمرارية" حكمه وحكم حاتق اللهه حتى وهو مطرودٌ فارّ!


لقد ولغ هؤلاء في الدماء الزكية التي سفكوها طوال ثلاثين يوماً منذ بدأت شرارة انتفاضة الناس في 17/12/2010م، بعد أن ألجأ الجوعُ والفقرُ والمرضُ والبطالةُ، ناهيك عن الجورِ والظلم، ألجأ الشابَّ "البوعزيزي" وهو في مقتبل عمره إلى "الموت" بعد أن داس اتق اللهانيةُ النظام الجائر عربتَهُ التي كان يبيع عليها بضاعةً بسيطة لا يكاد دخلها يسدُّ رَمَقه! ثم تتابع تحرك الناس ضد النظام الجائر، وهم يطلبون العيشَ الآمن، تحت حكم الإسلام العادل، في بلد نَهَبَت السلطةُ ثروتَه وخيراتِه، فملكت القصور والدُّثور، وتركت عامة الناس في فقرٍ مُلجئٍ للقبور!


أيها الأهل في تونس،
أيها المسلمون:


إن بطولاتِ أهل تونس ضاربةٌ جذورُها في عمق التاريخ منذ أكرمها الله سبحانه بالإسلام، فأصبحت من مناراته التي بها يُهتدى، وانطلقت منها شرارة الفتح لشمال أفريقيا والأندلس... وعُرفت ببلد عُقبة الذي انطلق منها حاملاً الإسلام إلى شمالي أفريقيا حتى وصل شواطئ المحيط الأطلسي، فوقف أمام أمواجه الهادرة مخاطباً: لو كنت أعلم أن وراءك أناساً لخضت عُبابك بسنابك خيلي فاتحاً!


هكذا هي تونس الخضراء، وهكذا كان أبناؤها، رجالاً مجاهدين: {رِجَالٌ لا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالأَبْصَارُ}.


إن الشقاء لم يدخل إلى تونس إلا بعد أن تمكن الكفار المستعمرون بزعامة فرنسا آنذاك من احتلالها واقتطاعها من دولة الخلافة العثمانية سنة 1881م، فعاثت فيها الفساد والإفساد، وأخذتها بالقهر والبطش والطُّغيان... ومع ذلك فقد قاومها الأبطال المسلمون في تونس، واستشهد منهم الألوف، واستمروا يرصُّون الصفوف، وهم يحملون أرواحهم على راحتهم في سبيل الله، كلما سمعوا هيعةً طاروا إليها، حتى نصرهم الله القوي العزيز، واضطُّرت فرنسا للخروج مهزومةً مدحورة منتصف القرن الماضي... ولكن، وقبل أن يهنأ أهلُ تونس بثمرة انتصارهم فيعيدوا حُكمَ الإسلام إلى تونس، قام نفر من أهلها اشتروا عروشَهم بدينهم، فاستبدلوا بريطانيا بفرنسا، وكان حكم "بورقيبة" و"بن علي" اللذين أذاقا الناس الأمرَّيْن! وأصبحت تونس مغنماً لجشع السلطة المحلي، ومسرحاً للصراع الدولي، وبخاصةٍ بعد أن أطلّت أمريكا برأسها "تحاول" في تونس اقتفاء أثر أوروبا العجوز!


نذكر اليوم ذلك الذي مضى، ونحن نرى أنَّ الدماء الزكية التي سُفكت قد أُجهِضت هي الأخرى، فقبل أن يهنأ الناس بثمرتها، فيغيروا نظام الطاغية بن علي، ويقيموا حكم الإسلام، ويعيشوا في أمن وأمان، ها هو يعود حكم الطاغية من جديد، وبالوجوه نفسها التي لم تحفظ حرمةً للبلاد، ولم تُقِم عدلاً بين العباد!


أيها الأهل في تونس،
أيها المسلمون:

ليست المشكلة في شخص الطاغية بن علي، وإنما هي في النظام الوضعي الذي تركه من خلفه فهو الذي يُنتج الطغاة... وما كان للدماء الزكية التي سالت على أرض تونس الطهور، أن يُنسى خبرُها، ويُعفى أثرُها، وهي ترى أزلام الطاغية يتولون أمرها من جديد! أليس المبزّع والغنّوشي والقلّال هم من أركان حكم الطاغية الذي ولغ في دماء الأبرياء؟ ألم يكن هؤلاء الوزراء القدماء الجدد شركاء للطاغية وشهوداً على سفك تلك الدماء؟ إن دماء أبنائكم الزكية التي سالت على أرض تونس الطهور لن تغفر لكم رضاكم بحكم المبزّع والغنّوشي والقلّال وأزلامهم الذي سفكوا تلك الدماء، وعاثوا في الأرض الفساد... إنها لن تغفر لكم إلا أن تحققوا ما سُفِكت لأجله: اقتلاعَ النظام الوضعي الجائر من جذوره ورموزه، وإقامةَ حكم الله، "الخلافة الراشدة" مكانه، فتشرقَ الأرضُ بنور ربِّها، ويعمَّ الخيرُ جميع أهلِها، ويفرحَ المسلمون بنصر الله.


أيها الأهل في تونس
أيها المسلمون:


إن الرائد لا يكذب أهله، وإن حاتق الله التحرير يستنهض هممكم لتجيبوا نداء الدماء الزكية التي سُفِكت خلال انتفاضتكم العظيمة طوال ثلاثين يوماً:

إن تلك الدماء تناديكم أن لا تُضيِّعوها سُدىً بسكوتكم على النظام الوضعي الجائر فوق رقابكم...

إن تلك الدماء تناديكم أن تَقْلعوا النفوذَ الغربي وأدواتِه وعملاءَه المضبوعين بثقافته من بلادكم...

إن تلك الدماء تناديكم أن تجيبوا داعي الله فتقيموا الخلافة الراشدة، وعدَ اللهِ سبحانه وبشرى رسوله صلى الله عليه وسلم لكم..

إن تلك الدماء تناديكم أنْ هكذا تكون الحياةُ الطيبة ويزول الشقاء، بنبذِ قوانين البشر، واتباع قوانين رب البشر:

{فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى* وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا}،

فهل أنتم مجيبون؟

14 من صـفر 1432
الموافق 2011/01/18م
حاتق الله التحرير
------------------------------------------------------
اللهم انصر الإسلام والمسلمين وكن معهم ولا تكن عليهم
اللهم افتح على قلوب المسلمين وفرج كروبهم وارض عنهم واجمعنا وإياهم في جنان النعيم وفي الفردوس الأعلى يا رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أسماء الجواهر

avatar

انثى
عدد المساهمات : 25
نقاط : 6786 تاريخ التسجيل : 02/09/2011
العمر : 20
المزاج : مرحة

مُساهمةموضوع: اللهم أجب دعواتنا    السبت سبتمبر 03, 2011 5:39 pm

آميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن يارب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حكمُ الطاغية بن علي خرج من الباب في الخفاء ثم عاد من الشباك، بل من الباب، بعد كلِّ سفكِ الدِّماء!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العملاق تايمز :: منتدى العــام :: منتدى الحوار والنقاش-
انتقل الى: